[2021-11-13] - "أبوظبي" تهدي اليابانية هاشيموتو لقب "آسيا والمحيط الهادئ" لجولف السيدات

 انتزعت الفوز برصيد 16 ضربة تحت المعدل

"أبوظبي" تهدي اليابانية هاشيموتو لقب "آسيا والمحيط الهادئ" لجولف السيدات

 

 

توجت اليابانية ميزوكي هاشيموتو (19 عاماً)، وبرصيد 16 ضربة تحت المعدل، بلقب النسخة الثالثة في بطولة "آسيا والمحيط الهادئ" لجولف السيدات، التي أسدل الستار عنها أمس في نادي أبوظبي للجولف، وحلت ومنذ الأربعاء الماضي وللمرة الأولى بضيافة الدولة، في حدث نافس على لقبه 73 لاعبة من نخبة لاعبات فئة الهواة على صعيدي آسيا والمحيط الهادئ.

 

 

ونجحت اليابانية في اليوم الختامي، في انهاء مسلك ملعب نادي أبوظبي، بـ 68 ضربة، وقادتها لانتزاع المركز الأول والفوز بإجمالي 16 ضربة تحت المعدل، بفارق الضربة عن كل من التايلانديتين كان بونابودي و ناثاكريتا فونجتافيلاب، والاسترالية كيلسي بينتي اللواتئي تشاركن المركز الثاني.

كما شهدت منافسات اليوم الختامي، تألق الشابة الهندية ناتاليا جويتا المقيمة في دبي ومثلت الإمارات في البطولة، أنهاء المنافسات في 13 برصيد ستة ضربات تحت المعدل.

 

التتويج والتكريم

وعقب انتهاء المنافسات، توجه سعادة تيمور حسين أمين رئيس الاتحاد الأسيوي للجولف وسعادة عادل الزرعوني الأمين العام للاتحاد الامارات للجولف الأمين العام للاتحاد العربي للجولف وعبد الله الهاشمي عضو اللجنة المنظمة العليا للبطولة بتتويج المصنفة 121 عالمياً اليابانية ميزوكي هاشيموتو بكأس النسخة الثالثة، لتصبح هاشيموتو ثاني اللاعبات اليابانيات اللواتي ينجحن في حصد اللقب،  بعد أن ذهب لقب النسخة الثانية في 2019 لمواطنتها يوكا ياسودا، خصوصاً أن البطولة لم تقم العام الماضي جراء القيود التي فرضت في غالبية دول القارة الصفراء على أثر تداعيات جائحة "فيروس كورونا"، مع العلم أن لقب النسخة الأولى في 2018 ذهب لصالح التايلاندية أثايا ثيتيكول.

 

سعادة باللقب رغم صعوبة المنافسة

وأعربت هاشيموتو عن سعادتها بانتزاع اللقب الأهم في مسيرتها، وقالت في تصريحات صحافية: "فخورة بالإنجاز الذي حققته رغم صعوبة المنافسات بتواجد نخبة لاعبات آسيا والمحيط الهادئ، خاصةً في اليوم الأخير الذي نجحت خلاله في الحفاظ على تركيزي والابتعاد عن الأخطاء المكلفة، والانتظار حتى الحفر الأخيرة لتسجيل الفوز".

 

 

وأضافت: "مع بداية البطولة، لم يجل بخاطري أنني سأتمكن من الفوز وتحقيق حلمي بالانضمام إلى قائمة اللاعبات المتوجات، والارتقاء بمسيرتي إلى مستويات أعلى، خصوصاً أن الفوز في بطولة أبوظبي، يفتح الباب أمامي بالمشاركة والتأهل في بطولات عالمية كبرى في 2022، بحجم بطولة "AIG" المفتوحة في بريطانيا، و"أمونديا إيفيان" إحدى البطولات الخمس الكبرى لجولف السيدات في العالم، بالإضافة إلى الحصول على بطاقة دعوة للمشاركة في بطولة "أوغوستا الوطنية للهواة" التي تجري سنوياً في الولايات المتحدة الأميركية.

 

جوبتا: فخورة بتمثيل الإمارات

أعربت الشابة الهندية ناتاليا جويتا (17 عاماً) عن فخرها بتمثيل الإمارات في بطولة "آسيا والمحيط الهادئ"، وأنهاء المنافسات بالمركز 13 مكرر، وقالت جويتا في تصريحات صحافية: "ولدت في الإمارات، ويغمرني شعور رائع للمشاركة تحت العلم الإماراتي في أهم بطولات القارة الصفراء ومنطقة المحيط الهادئ، خصوصاً أنها المرة الأولى التي أحظى بها بهذا العدد من المشاهدين والمشجعين".

 

 

وأضافت: "حاولت جاهدة في اليوم الختامي تقديم العرض الأفضل، إلا أن قوة الرياح كانت وراء عدم قدرتي في هذا اليوم على تحقيق أكثر من ضربتين تحت المعدل، اللتين كانتا كفيلتين في منحي القدرة على الارتقاء ثلاثة مراكز على سلم الترتيب وإنهاء البطولة برصيد ستة ضربات تحت المعدل والمركز 13".