[2021-09-09] - جولف آسيا والمحيط الهادئ للسيدات في ضيافة أبوظبي نوفمبر المقبل

 جولف آسيا والمحيط الهادئ للسيدات في ضيافة أبوظبي نوفمبر المقبل

القاسمي: الاستضافة تعزز الثقة وسنقدم البطولة بصورة استثنائية

 

أعلن اتحاد آسيا والمحيط الهادئ للجولف، بالتعاون مع "نادي الجولف الملكي القديم R&A"، عن استضافة العاصمة الإماراتية أبوظبي، لبطولة "أسيا والمحيط الهادئ" لجولف السيدات في نسختها الثالثة الخاصة باللاعبات من فئة الهواة، في حدث تستضيفه الدولة للمرة الأولى تاريخياً، يقام خلال الفترة من 10 وحتى 13 نوفمبر المقبل على ملاعب نادي أبوظبي للجولف.

 

 

ثقة كبيرة

أعرب معالي الشيخ فاهم بن سلطان القاسمي، رئيس الاتحادين الإماراتي والعربي للجولف، عن سعادته باستضافة أبوظبي للبطولة، والتي تعتبر الأكبر من بين البطولات للجنس اللطيف بالقارة الاسيوية، وقال القاسمي في تصريحات صحافية: "يسعدنا أن نرحب بهذه البطولة المرموقة في أبوظبي، في حدث يقام للمرة الأولى في الإمارات".

 

 

وأضاف: "نتطلع في اتحاد الجولف الإماراتي، على تنظيم نسخة استثنائية، وأشكر اتحاد آسيا والمحيط الهادئ و"نادي الجولف الملكي القديم R&A" على هذه الثقة في قدرة أبناء الإمارات على تنظيم هذه البطولة التي سبق لها أن أفرزت العديد من اللاعبات الواعدات اللواتي أصبحن حالياً من نجمات الجولف العالمي، ومن ضمنهن حاملة لقب النسخة الأخيرة لبطولة "أسيا والمحيط الهادئ" اليابانية يوكا ياسودا التي ستدافع في أبوظبي عن لقبها في نسخة 2019".

 

العودة من بوابة الامارات

وأكد الرئيس التنفيذي لـ "نادي الجولف الملكي القديم R&A" مارتن سيلمبرز، أن استضافة العاصمة الإماراتية أبوظبي، لبطولة آسيا والمحيط الهادئ لجولف السيدات، يمثل فرصة رائعة في عودة هذه البطولة إلى الانطلاق مجدداً من بوابة الإمارات، بعد الاضطراب الذي تسببت به جائحة "فيروس كورونا" على مدار الأشهر الـ 18 الماضية.

وقال سيلمبرز "يسعدنا تنظيم بطولة آسيا والمحيط الهادئ لجولف السيدات المخصصة للاعبات الهوايات، في أبوظبي، في حدث تستضيفه الإمارات للمرة الأولى تاريخياً، إذ من المهم أكثر من أي وقت مضى، توفير الفرص لنخبة اللاعبات في فئة الهواة، للعودة إلى البطولات في بيئة آمنة، والمنافسة مجدداً على لقب بطولة آسيا والمحيد الهادئ، ونتطلع إلى بطولة مثيرة في نوفمبر المقبل".

 

مصدر الهام للاعبات

بدوره قال رئيس اتحاد آسيا والمحيط الهادئ للجولف، تيمور حسن أمين: "لطالما مثلت بطولة "آسيا والمحيط الهادئ" للسيدات، إضافة رائعة إلى الأجندة السنوية في الاتحاد، ونتطلع بشدة إلى الترحيب باللاعبات في فئة الهواة، للعودة إلى هذه البطولة من بوابة العاصمة الإماراتية أبوظبي، بعد التأجيل الذي طرأ على البطولة وإلغائها العام الماضي جراء جائحة "فيروس كورونا"، ونحن على ثقة بأن بطولة أبوظبي ستمثل مصدر إلهام لجميع لاعبات الجولف الصاعدات، في اكتساب خبرات المنافسات القوية جراء الاحتكاك بنخبة نجمات القارة".